أخوات مبدعات
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مرحباً أختي الكريمه ...
أشرقت " منتديات أخوات مبدعات " بأحلى الضيفات

*** غاليتي ...
إن أعجبك منتدانا ورأيت فيه ما ينفعك ويسرك فنحن نرحب بك بيننا بكل فرح وسرور وحب في الله
نتمنى أن تسجلي معنا لنرى إبداعاتك ...
فحياكِِ المولى

أخوات مبدعات

منتدى للنساء والفتيات ،على منهج أهل السنة والجماعة ، يحتوي على كل ما يخص حواء في مراحلها العمرية المختلفة
 
الرئيسيةالبوابة*بحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
»  ( .استُروا.أوجَاعَكم. )
الإثنين أكتوبر 08, 2018 4:54 pm من طرف أم البنين

» قالت رد على الحاقدين بهوى العاشقين
السبت أكتوبر 06, 2018 8:55 am من طرف ام دعاء

» قطوف دانية
السبت أكتوبر 06, 2018 8:47 am من طرف ام دعاء

»  اسكن الى ربك
الجمعة أكتوبر 05, 2018 4:22 pm من طرف أم البنين

» حديث مكذوب..( يا ابن آدم! جعلتك في بطن أمك وغشيت وجهك بغشاء لئلا تنفر من..)
الجمعة أكتوبر 05, 2018 4:18 pm من طرف أم البنين

» من أروع ما قرأت :
الجمعة أكتوبر 05, 2018 1:12 am من طرف أم عبد الله

» الطلاق الصامت !!
الإثنين أكتوبر 01, 2018 11:17 pm من طرف أم البنين

»  لا تحزن و لا تخف .. أنت غالي عند الله ..
الإثنين أكتوبر 01, 2018 9:48 pm من طرف أم البنين

»  لرآحة آلبآل
الإثنين أكتوبر 01, 2018 1:47 am من طرف أم البنين

» الرقية الشرعية.. كيف تكون وشروطها
الإثنين أكتوبر 01, 2018 1:32 am من طرف أم البنين

» طلبت الطلاق من زوجها ... فماذا فعل الزوج ؟؟؟؟
الإثنين أكتوبر 01, 2018 12:25 am من طرف ام دعاء

» ترحيب بأم البنات
السبت سبتمبر 29, 2018 6:38 pm من طرف أم البنات أم جابر

» حكم صوم يوم عاشوراء ويوما بعده
الجمعة سبتمبر 28, 2018 11:23 pm من طرف ريحانه

» من التمس رضا الله
الأربعاء سبتمبر 26, 2018 2:48 pm من طرف نجمة المنتدى

» منع ظهور الإعلانات من على صفحات الفيس والمنتديات لمتصفح الفيرفكس
الأربعاء سبتمبر 26, 2018 2:43 pm من طرف نجمة المنتدى

» وررررررجعت للصحبه الصالحة فيينكم يا مبدعات
الثلاثاء سبتمبر 25, 2018 11:19 pm من طرف فراشة المنتدى

» ام البنات محتاجة مساعدة للدخول لحسابها القديم
الإثنين سبتمبر 24, 2018 7:16 pm من طرف أم البنين

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

شاطر | 
 

 وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْمًا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام دعاء
مبدعة راقية
مبدعة راقية
avatar


مُساهمةموضوع: وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْمًا   الإثنين نوفمبر 11, 2013 2:37 pm

بسم الله الرحمن الرح 
لفظ الجلاله 
محمد رسول الله 
{وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْمًا}

أيها المسلمون لقد خلق الله الخلق من ذكر وأنثى
وجعلهم شعوبًا وقبائل ليتعارفوا ويتآلفوا ويتعاونوا على البر والتقوى
ويدفعوا الإثم والعدوان عن بعضهم بعضًا، ولقد أمر الله عباده المؤمنين أن يكونوا إخوة متحابين
تسود بينهم علامات العطف والتراحم، فلا يعتدي كبير على صغير،
ولا يظلم قَوِيٌّ ضعيفًا، ولا يهضم متسلطٌ حقوقَ الآخرين.

ولقد حرّم الظلم على عباده كما حرّمه على نفسه جل وعلا، كما ورد في الحديث القدسي:
«قال الله تعالى: يا عبادي إني حرّمتُ الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرّمًا فلا تظالموا» (رواه مسلم)،
فالظلم مَرَاتِعُهُ وخيمة وعواقبه أليمة، وما تظالم قوم وحصل فيما بينهم عدوان وطغيان إلا حلّ بهم الهلاك والخسران
وأتاهم العذاب من حيث لا يشعرون.

وقد ذكر الله عز وجل في القرآن العظيم أحوال الأمم الغابرة حينما طَغَتْ وبَغَتْ وظَلَمَ بعضُها بعضًا وفَسَقَتْ عن أمر ربها
ورسله كيف عذبها عذابًا نكرًا وأخذها أخذًا أليمًا جزاء فعلها الظالم وعدولها وخروجها عن أمر ربها، قال تعالى:
{وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ} [هود:102]
وأخرج الإمام البخاري في صحيحه من حديث ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم
حين بعث معاذاً إلى اليمن قال له:
«لعلي لا ألقاك بعد عامي هذا» ثم أوصاه بوصايا ختمها بقوله عليه الصلاة والسلام:
«يا معاذ اتق دعوة المظلوم فإنه ليس بينها وبين الله حجاب».

وأخرج الإمام أحمد بسند صحيح من حديث أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
«ثلاث دعوات مستجابات لا شك فيهن: دعوة المظلوم، ودعوة المسافر، ودعوة الوالد على ولده»،
وعند الطبراني بسند صحيح من حديث خزيمة بن ثابت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
«اتقوا دعوة المظلوم فإنها تحمل على الغمام، يقول الله جل جلاله: وعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين».

وروى الحاكم بسند صحيح من حديث ابن عمر رضي الله عنهما قال صلى الله عليه وسلم:
«اتقوا دعوة المظلوم فإنها تصعد إلى السماء كأنها شرارة». فأبشر أيها المظلوم بخير باب فتح لنصرتك،
إنه باب الله الذي إذا نصرك فلا غالب لك، وإذا أعانك فلا هازم لك، وإذا آواك فلا طارد لك، وإذا رعاك فلا خوف عليك،
وإذا زادك خيرًا فلا راد لفضله.
أما والله إن الظلم شؤم *** وما زال المسيء هو الظلوم
إلى ديان يوم الدين نمضي *** وعند الله تجتمع الخصوم

ارفع يديك أيها المظلوم فقد جاء في الصحيح أن أروى بنت أويس استعدت مروان على سعيد بن زيد، قالت:
"سرق مني أرضي، فأدخلها في أرضه"، فقال سعيد:
"ما كنت لأسرق منها بعدما سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:
«من سرق شبراً من الأرض طوق إلى سبع الأرضين»"، فقال: "لا أسألك بعد هذا"، فقال سعيد:
"اللهم إن كانت كاذبة فأذهب بصرها واقتلها في أرضها"، فذهب بصرها ووقعت في حفرة في أرضها فماتت.
..

أيها الأحبة

والله لا أدري كيف ينام الظالم قرير العين؟
وهناك من يرفع يديه ويهزها في السحر يدعو على من ظلمه ويلهج بقوله:
" يا رب أرنا فيه عجائب قدرتك"،
كيف له أن يهنأ بحياة أو طعام وشراب، إن أقرب الأشياء صرعة الظلوم وأنفذ السهام دعوة المظلوم.
لا تظلمن إذا ما كنت مقتدرًا *** فالظلم يرجع عقباه إلى الندم
تنام عيناك والمظلوم منتبه *** (يدعو عليك) وعين الله لم تنم

قال الله جل وعلا: {لاَّ يُحِبُّ اللّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوَءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلاَّ مَن ظُلِمَ وَكَانَ اللّهُ سَمِيعًا عَلِيمًا} [النساء:148]،

عن ابن عباس قال: "لا يحب الله أن يدعو أحد على أحد، إلا أن يكون مظلوماً،
فإنه قد أرخص له أن يدعو على من ظلمه، وإن صبر فهو خير له".
أتهزأ بالدعاء وتزدريه *** ولا تدري بما صنع الدعاء
سهام الليل لا تخطي، ولكن *** لها أمد، وللأمد انقضاء


وجاء عن بعض السلف قوله:
" دعوتان أرجو إحداهما بقدر ما أخاف الأخرى، دعوة مظلوم أعنتُه، ودعوة ضعيف ظلمتُه".



إخوة الإيمان،

كم من الناس من يرجو رحمة الله، ويخشى عقابه، وهو مع ذلك قد ظلم عباد الله،
واعتدى عليهم في أموالهم وأعراضهم، فأنى يستجاب لهذا؟ عن أَبي هُريرةَ رضي الله عنه قَالَ:
قِيلَ لِلنَّبي صلى الله عليه وسلم:
"إِنَّ فُلاَنَةً تَقُوم اللَّيْلَ، وَتَصُومُ النَّهَارَ، وَتَفْعَلُ الْخَيْرَاتِ، وَتَتَصَّدَّقُ، وَتُؤْذِي جِيرَانَهَا بِلِسَانِهَا"،
فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: «لاَ خَيْرَ فِيهَا، هِيَ مِنْ أَهْلِ النَّارِ»
(أخرجه الحاكم وقال: "صحيح الإسناد"، ووافقه الألباني رحمه الله)،
فما أقبح الظلم وما أشنع نتائجه؟ ما أسوأ الظلم وما أفظع خواتمه؟

ألا فاعلموا عباد الله أن للظلم صور وأشكال، وأنماط وأمثال، فمن الظلم أن تعتدي على موظف أو مسكين أو فقير
أو غريب لا يملك لنفسه ضرّاً ولا نفعًا، تحرمه من وظيفته ظلماً وجوراً، وتمنعه من مرتبة أو درجة محاباة وعدوى،
وتحجز عنه راتبه ومستحقاته عدواناً وهوىً،
فأين الجلساء والأخلاء، الذين اجتمعوا في ليال ظلماء، يحيكون المكائد،
وينصبون المصائد، يخططون للظلم، ويعملون للجرم
{وَلَن يَنفَعَكُمُ الْيَوْمَ إِذ ظَّلَمْتُمْ أَنَّكُمْ فِي الْعَذَابِ مُشْتَرِكُونَ} [الزخرف:39].

أين الظلمة عن يوم الآذان، والحرمان من الجنان، ألم يسمعوا قول الملك الديان:
{فَأَذَّنَ مُؤَذِّنٌ بَيْنَهُمْ أَن لَّعْنَةُ اللّهِ عَلَى الظَّالِمِينَ} [الأعراف من الآية:44]،
فالظالم ملعون، لعنه الله جل جلاله، ولعنه رسوله صلوات الله عليه وسلامه،
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه، أَنَّ رَسُولَ اللّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ:
«لَتُؤَدُّنَ الْحُقُوقُ إِلَى أَهْلِهَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ، حَتَّى يُقَادَ لِلشَّاةِ الْجَلْحَاءِ مِنَ الشَّاةِ الْقَرْنَاءِ» (أخرجه مسلم)،
وعَنْ أَبِي ذَرٍّ رضي الله عنه؛ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم رَأَى شَاتَيْنِ تَنْتَطِحَانِ، فَقَالَ:
«يَا أَبَا ذَرٍّ، هَلْ تَدْرِي فِيمَ تَنْتَطِحَانِ؟» قَالَ: "لاَ"، قَالَ صلى الله عليه وسلم:
«لَكِنَّ اللهَ يَدْرِي، وَسَيَقْضِي بَيْنَهُمَا يوم القيامة»
(أخرجه أحمد بإسناد صحيح).

أيها الظالم؛


إذا كنت قادراً على الظلم وإنفاذه، والتعدي على المظلوم وعدم إنقاذه، فتذكر قول الجبار:
{فَالْيَوْمَ لَا يَمْلِكُ بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ نَّفْعاً وَلَا ضَرّاً وَنَقُولُ لِلَّذِينَ ظَلَمُوا ذُوقُوا عَذَابَ النَّارِ الَّتِي كُنتُم بِهَا تُكَذِّبُونَ}
[سبأ:42]،
فعليك بالعفو، وعدم الجفو، واسمع قول النبي صلى الله عليه وسلم:
«من كظم غيظاً وهو قادر على أن ينفذه، دعاه الله سبحانه على رؤوس الخلائق يوم القيامة،
حتى يخيره من الحور العين ما شاء»
(أخرجه أبو داود والترمذي وابن ماجة، وقال الألباني: حسن لغيره).

فاحذر أيها الظالم من التمادي في الظلم والطغيان، فعاقبة ذلك نيران، وحميم وقَطِرَان،
قال الواحد المنان:
{يَوْمَ لَا يَنفَعُ الظَّالِمِينَ مَعْذِرَتُهُمْ وَلَهُمُ اللَّعْنَةُ وَلَهُمْ سُوءُ الدَّارِ} [غافر:52]،
وسوف يكون القصاص العادل وتأدية الحقوق من الحسنات أَخْذًا من الظالم وإعطاءً للمظلوم إضافة لرصيده،
وزيادة في الميزان ووضعًا من السيئات التي على المظلوم، حيث تطرح في ميزان الظالم إذا لم تكن له حسنات،
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
«من كانت له مظلمة لأخيه من عرضه أو شيء فليتحلله منه اليوم قبل أن لا يكون دينار ولا درهم،
إن كان له عمل صالح أُخِذَ منه بقدر مظلمته، وإن لم تكن له حسنات أخذ من سيئات صاحبه فحمل عليه»
(رواه البخاري).

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من اقتطع حق امرئ مسلم بيمينه فقد أوجب الله له النار وحرم عليه الجنة»،
فقال له رجل: "وإن كان شيئًا يسيرًا يا رسول الله؟" قال: «وإن كان قضيبًا من أراك» (رواه مسلم).

وقال عليه الصلاة والسلام: «من ظلم قيد شبر من الأرض طوّقه من سبع أرضين» (رواه البخاري ومسلم).
قال تعالى:
{وَلا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الأَبْصَارُ .
مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُءُوسِهِمْ لا يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاءٌ} [إبراهيم







اذا سجدت فأخبره بأسرارك , و لا تسمع من بجوارك
وناجه بدمع عينك , فهو للقلب مالك


لا تقل : من ـين ابدأ ؟ * طاعة الله البداية ..
لا تقل : أين طريقى ؟ * شرع الله الهداية ..
لا تقل : أين نعيمى ؟ * جنة الله كفاية ..
لا تقل غدا سأبدأ ! * ربما تأتى النهاية
..


• لا يجمعُ القلبُ النورَ والظلمةَ معًا، وحتى يستقرَّ نورُ الحقِّ
والإيمان والقرآن فلا بد من التخلِّص من ظلمة الذنوب
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم البنين

avatar


مُساهمةموضوع: رد: وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْمًا   الثلاثاء نوفمبر 12, 2013 10:59 am

ماشاء موضوع قيم ياام دعاء
ربنا يحفظنا من ان نكون من الظالمين

بارك الله ونفع بك

ام دعاء كتب:
كم من الناس من يرجو رحمة الله، ويخشى عقابه، وهو مع ذلك قد ظلم عباد الله،
واعتدى عليهم في أموالهم وأعراضهم، فأنى يستجاب لهذا؟ عن أَبي هُريرةَ رضي الله عنه قَالَ:
قِيلَ لِلنَّبي صلى الله عليه وسلم:
"إِنَّ فُلاَنَةً تَقُوم اللَّيْلَ، وَتَصُومُ النَّهَارَ، وَتَفْعَلُ الْخَيْرَاتِ، وَتَتَصَّدَّقُ، وَتُؤْذِي جِيرَانَهَا بِلِسَانِهَا"،
فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: «لاَ خَيْرَ فِيهَا، هِيَ مِنْ أَهْلِ النَّارِ»
(أخرجه الحاكم وقال: "صحيح الإسناد"، ووافقه الألباني رحمه الله)،
فما أقبح الظلم وما أشنع نتائجه؟ ما أسوأ الظلم وما أفظع خواتمه؟
نسأل الله ألا يجعلنا من الظالمين
اللهم لاتجعلنا منهم


التقييم ممتاز


**********

تفسير الطبرى
لقوله (وقد خاب من حمل ظلما ) يقول تعالى ذكره : ولم يظفر بحاجته وطلبته من حمل إلى موقف القيادة شركا بالله وكفرا به وعملا بمعصيته .
وبنحو الذي قلنا في تأويل ذلك قال أهل التأويل .
ذكر من قال ذلك :
حدثنا الحسن بن يحيى قال : أخبرنا عبد الرزاق قال : أخبرنا معمر عن قتادة في قوله ( وقد خاب من حمل ظلما ) قال : من حمل شركا .
e]ص: 379 ] حدثني يونس قال : أخبرنا ابن وهب قال : قال ابن زيد في قوله ( وقد خاب من حمل ظلما ) قال : من حمل شركا . الظلم هاهنا : الشرك .


تفسير الجلالين
{ وعنت الوجوه } خضعت { للحي القيوم } أي الله { وقد خاب } خسر { من حَمَلَ ظلماً } أي شركاً .

تفسير القرطبى
{ وقد خاب من حمل ظلما} أي خسر من حمل شركا.

تفسير بن كثير

{ وقد خاب من حمل ظلما} أي يوم القيامة فإن اللّه سيؤدي كل حق إلى صاحبه حتى يقتص للشاة الجماء من الشاة القرناء، وفي الحديث: (يقول اللّه عزَّ وجلَّ: وعزتي وجلالي لا يجاوزني اليوم ظلم ظالم).




  




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أشواق

avatar


مُساهمةموضوع: رد: وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْمًا   الثلاثاء نوفمبر 12, 2013 1:11 pm

بسم الله 
قال أبو العتاهية:

ستعلم يا ظلوم إذا التقينا *** غداً عند الإله من الظلوم

أما والله إنَّ الـظُّـلـم شـؤمٌ *** وما زال المسيء هو الظَّلوم

إلى دياَّن يوم الدّين نمضـي *** وعند الله تجتمع الخـصـوم

ستعلم في الحساب إذا التقينـا *** غداً عند الإله من المـلـوم


اللهم انا نعوذ بك ان نظلم او نظلم

اختي ام دعاء موضوعك ما شاء الله 





ممتاااز أحسنت الاختيار




۩بسم الله الرحمان الرحيم۩

للحياة طعم حين نعيشها لله ..
ولها طعمان حين نعيشها لله مع أحبة لنا في الله ..


إني في الله أحبكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أشواق

avatar


مُساهمةموضوع: رد: وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْمًا   الثلاثاء نوفمبر 12, 2013 1:20 pm

بسم الله 

أم البنين جزاك الله خيرا 

دائما اضافاتك فيها الفائدة بوركتي 

ممتااز




۩بسم الله الرحمان الرحيم۩

للحياة طعم حين نعيشها لله ..
ولها طعمان حين نعيشها لله مع أحبة لنا في الله ..


إني في الله أحبكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام دعاء
مبدعة راقية
مبدعة راقية
avatar


مُساهمةموضوع: رد: وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْمًا   السبت يناير 04, 2014 7:19 pm








اذا سجدت فأخبره بأسرارك , و لا تسمع من بجوارك
وناجه بدمع عينك , فهو للقلب مالك


لا تقل : من ـين ابدأ ؟ * طاعة الله البداية ..
لا تقل : أين طريقى ؟ * شرع الله الهداية ..
لا تقل : أين نعيمى ؟ * جنة الله كفاية ..
لا تقل غدا سأبدأ ! * ربما تأتى النهاية
..


• لا يجمعُ القلبُ النورَ والظلمةَ معًا، وحتى يستقرَّ نورُ الحقِّ
والإيمان والقرآن فلا بد من التخلِّص من ظلمة الذنوب
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رتاج نور الاسلام
مبدعة مميزة
مبدعة مميزة
avatar


مُساهمةموضوع: رد: وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْمًا   الإثنين يناير 06, 2014 6:30 pm

بارك الله فيكِ ونفع  بارك الله فيكِ ونفع  بارك الله فيكِ ونفع  بارك الله فيكِ ونفع  
 ورد أحمر اللهم لا تجعلنا من الظالمين  ورد أحمر 
موضوع رائع وقيم الله يجازيكي به خيرا ويكتبه في ميزان حسناتك آمين 
 وورده وورده وورده وورده وورده وورده 
 ننتظر ابداعاتك القاد 




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام دعاء
مبدعة راقية
مبدعة راقية
avatar


مُساهمةموضوع: رد: وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْمًا   الإثنين يناير 06, 2014 8:00 pm

بارك الله فيكى وجزاكى خير الجزاء









اذا سجدت فأخبره بأسرارك , و لا تسمع من بجوارك
وناجه بدمع عينك , فهو للقلب مالك


لا تقل : من ـين ابدأ ؟ * طاعة الله البداية ..
لا تقل : أين طريقى ؟ * شرع الله الهداية ..
لا تقل : أين نعيمى ؟ * جنة الله كفاية ..
لا تقل غدا سأبدأ ! * ربما تأتى النهاية
..


• لا يجمعُ القلبُ النورَ والظلمةَ معًا، وحتى يستقرَّ نورُ الحقِّ
والإيمان والقرآن فلا بد من التخلِّص من ظلمة الذنوب
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْمًا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أخوات مبدعات :: مجالس الأخوات الصالحات :: الأخت المبدعة في دعوتها إلى الله-
انتقل الى: